ترقب للاجتماع الحاسم .. هل يحدث انخفاض لـ سعر الفائدة في البنك المركزي بعد تراجع التضخم؟

شكرا على قرائتكم خبر عن ترقب للاجتماع الحاسم .. هل يحدث انخفاض لـ سعر الفائدة في البنك المركزي بعد تراجع التضخم؟ والان مع التفاصيل هذا الخبر

لجنة السياسة النقدية سوف تعقد اجتماع يوم الخميس الموافق 23 من مايو من أجل النظر في سعر الفائدة مع وجود تباين في الآراء المختلفة، وذلك بعدما تراجعت البيانات الخاصة بالتضخم في شهر أبريل وذلك بعد اتخاذ مجموعة كبيرة من الإجراءات التي تخص عملية ضبط السعر الخاص بالصرف، وبناء عليه يرغب الكثير في معرفة التطورات المحتملة في هذا الأمر.

توقعات سعر الفائدة لاجتماع لجنة السياسة النقدية 

هناك توقعات إلى اتجاه البنك المركزي في عملية تثبيت السعر الخاص بالفائدة في الاجتماع المقبل لبقية العام، وذلك على أن يتم تخفيض السعر إلى 12 % ولكن ذلك من العام المقبل، والخبير المالي هاني جنينه لديه توقعات تشير إلى تثبيت البنك المركزي لسعر الفائدة وذلك خلال الاجتماع المقبل نتيجة إلى استمرار موجة التضخم.

الخبير المصرفي الدكتور أحمد شوقي قد أكد هو الآخر على تثبيت السعر الخاص بالفائدة من جانب المركزي مشيرا إلى عدم ظهور تأثير على التضخم بعد الرفع الأخير، بينما كانت هناك توقعات من جانب بنك جولدمان ساكس إلى خفض سعر الفائدة من جانب المركزي بقدر 200 نقطة أساس في الاجتماع المقبل يوم 23 من مايو.

بنك الاستثمار الأمريكي قد رجع انخفاض التضخم في تقرير خاص به مع نهاية العام الحالي وتوقع كذلك استمرارية العائدات الحالية على السندات بشكل مستقر على المدى القريب، وأشار البنك كذلك إنه من المتوقع العمل على خفض إصدارات الدين لتصل إلى 240 مليار بصورة شهرية وذلك مع بداية الربع الثاني من عام 2024 ميلاديا، وذلك مقابل 604 مليار جنيه في الربع الأول.

ظهرت مجموعة كبيرة من المشاكل والصراعات على الصعيد العالمي الأمر الذي نتج عنه حدوث تضخم كبير، ولكن تسعى جميع الجهات المختصة في ذلك الأمر إلى بذل جهد كبير في السيطرة عليه وخفض سعر الفائدة بصورة تدريجية.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً