بايدن يهدد نتنياهو بسبب حرب غزة بسحب الدعم الأمريكي لإسرائيل

شكرا على قرائتكم خبر عن بايدن يهدد نتنياهو بسبب حرب غزة بسحب الدعم الأمريكي لإسرائيل

قالت شبكة ‘سي إن إن’ في تقرير لها اليوم الأحد، إن مصدر مطلع بالبيت الأبيض قال إن الرئيس الأمريكي جو بايدن هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بعواقب وخيمة إذا لم تغير إسرائيل طريقة حربها في قطاع غزة.

وجاء في تقرير الشبكة الأمريكية، أن بايدن حذر نتنياهو من إعادة أمريكا النظر في طريقة دعمها لتل أبيب إذا لم تتحسن ظروف المدنيين في غزة على وجه السرعة.

وقف القتال في غزة

وكان موقع أكسيوس الإخباري نقل عن مسؤول إسرائيلي رفيع لم يسمه قوله إن نتنياهو ومساعديه فوجئوا بطلب بايدن وقف القتال في غزة خارج سياق صفقة تبادل الأسرى، وذلك في المكالمة الأخيرة بينهما التي وُصفت بأنها الأصعب منذ بداية الحرب.

وفي إطار الخلافات بين بايدن ونتنياهو توجه زعيم المعارضة الإسرائيلية، يائير لابيد، إلى واشنطن في زيارة تهدف إلى مناقشة عدة قضايا استراتيجية مع كبار المسؤولين في الإدارة الأمريكية.

وحسب وسائل إعلام إسرائيلية، فإنه من المتوقع أن يلتقي لابيد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ومستشار الأمن القومي للبيت الأبيض جيك سوليفان.

الأولى من نوعها

هذه الزيارة، هي الأولى من نوعها منذ تولي حكومة بينيت-لابيد (يونيو 2021 – يونيو 2022)، وتمثل فتح البيت الأبيض أبوابه مجددا أمام زعيم المعارضة الإسرائيلية.

تعزيز العلاقات الاستراتيجية بين إسرائيل والولايات المتحدة

وحسب وسائل إعلام إسرائيلية، فإن اجتماعات لابيد في واشنطن ستركز على الجهود المستمرة لتعزيز العلاقات الاستراتيجية بين إسرائيل والولايات المتحدة، بالإضافة إلى مناقشة جهود إعادة المختطفين ومسائل تتعلق بالحدود الشمالية.

وتأتي زيارة لابيد في وقت تشهد فيه العلاقات بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الأمريكي جو بايدن توترا، على خلفية الحرب في غزة والسياسات الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين.

كما تأتي بعد زيارة وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف جالانت وعضو مجلس الوزراء الحربي بيني جانتس إلى الولايات المتحدة، مما يشير إلى استمرار الحوار الثنائي بين البلدين رغم الخلافات.

انتخابات مبكرة في إسرائيل

وخلال وجوده في العاصمة الأمريكية، سيجتمع لابيد أيضا مع أعضاء بارزين في مجلس الشيوخ الأمريكي، من بينهم رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ بن كاردين، السيناتور الجمهوري ليندسي جراهام، وزعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر

وكان شومر دعا الشهر الماضي إلى إجراء انتخابات مبكرة في إسرائيل لمنح الناخبين فرصة ‘للتخلص’ من نتنياهو، الذي وصفه بأنه أحد ‘العقبات الرئيسية’ أمام السلام.

وفي حديثه للقناة 12 السبت، ألقى لابيد باللوم على نتنياهو فيما وصفه بـ’انهيار’ العلاقات مع واشنطن، معربا عن شكوكه في قدرة الحكومات الإسرائيلية المستقبلية على إصلاح تلك العلاقات بالكامل.

وقال إنه كان من الممكن منع حدوث الصدع، مشيرا إلى أن بعض حلفاء إسرائيل الديمقراطيين ‘الأكثر شراسة’ تقليديا تحولوا إلى منتقدين لها، وحث شومر وكذلك رئيسة مجلس النواب السابقة نانسي بيلوسي التي انضمت يوم الجمعة إلى دعوة بين الديمقراطيين على وقف مبيعات الأسلحة لإسرائيل.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً