«الحكومة» تكشف موعد وقف تخفيف أحمال الكهرباء

شكرا على قرائتكم خبر عن «الحكومة» تكشف موعد وقف تخفيف أحمال الكهرباء

أجاب المستشار محمد الحمصاني المتحدث بإسم مجلس الوزراء على تساؤلات الشارع المصري فيما يخص خطة تخفيف الأحمال والعودة إليها وموعد الانتهاء منها قائلاً: “صحيح هناك تدفقات دولارية ناجمة عن صفقات جرى إبرامها أو عبر الشركاء الدوليين ولكن حتى تكون المعلومات دقيقة جميع الاتفاقات والصفقات التي نجم عنها سيولة دولارية حصل بالفعل لكن نظام الحصول على الدعم والتمويل الدولية يتم على مراحل “.

وخلال مداخلة تليفونية مع برنامج “كلمة أخيرة” الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة “ ON” تابع: “حتى لايساء فهم الأمر فإن المبالغ الضخمة الناجمة عن تلك الصفقات والقروض الاتفاقات مع مختلف الشركاء الدوليين سيتم الحصول عليها على اقساط تباعاً وفترات متباعدة ومن ثم لم تدخل كل هذه المبالغ دفعة واحدة “.

وأكمل: “مثلاً الجزء الثاني من صفقة رأس الحكمة ستحصل عليه مصر كما أعلن الدكتور مدبولي في بداية مايو المقبل حيث حصلنا على القسط الاول من صفقة راس الحكمة 15 مليار دولار بالاضافة إلى تدفقات الشركاء الدوليين سنحصل على مزيد من التمويل منهم بالإضافة للأموال التي دخلت الجهاز المصرفي من إستثمارات الاجانب أو تحويلات المصرين في الخارج ومن ثم فإن الحصول على تلك التدفقات يتم على اقساط وعلى فترات “.

وأردف: “الجزء الثاني من صفقة رأس الحكمة ستحصل عليه مصر في مايو المقبل، وحصلنا فقط على القسط الأول من صفقة رأس الحكمة وهو 15 مليار دولار، واللفترة المقبلة ستشهد المزيد من التمويل من الشركاء الدوليين.

وقاطعته الحديدي متسائلة: “المواطن بيسال صفقة رأس الحكمة والتدفقات الدولارية لماذا لايتم إستخدامها في إستيراد وقود دون اللجوء لتخفيف الاحمال خاصة مع قرب فصل الصيف والامتحانات.. المواطن عاوز يشعر بالعائد على الاققل عدم قطع الكهرباء ليرد قائلاً: “النقطة دي مهمة الدولة خلال الفترة الماضية في ضبط أسعار السلع في الاسواق والافراج عن مليارات من السلع في الجمارك سواء غذاء أو أعلاف أو دواء أو مستلزمات الانتاج لو كنا إستخدمناها في القضاء على تخفيف الأحمال سوف تتاثر جوانب أخرى زي الدواء وده مش ممكن يحصل”.

وواصل: “الدولة تسعى لنوع من التوازن لترشيد الانفاق حتى لا يتم المساس بأولويات المواطن الأخرى ممكن نتجاوز تخفيف الاحمال بس منقدرش نسنتغنى عن الدواء والغذاء”.

ولفت إلى أن المواطن إستفاد بالفعل من الصفقات والتدفقات الدولاية عبر الإفراجات الجمركية أثرها على السوق والأسعار والقضاء على السوق السوداء وكافة التقارير الدولية تتحدث عن مؤشرات الاقتصاد المصري الايجابية الآن”.

وردا على سؤال “الحديدي” هل توجد خطة وموعد للانتهاء من تخفيف الأحمال أجاب قائلا: “الحكومة لديها خطة لتوفير مزيد من السيولة الدولارية التي تمكن الدولة من استيراد الوقود وعندها سوف تنتهي تخفيف الأحمال”.

وعن مدة تخفيف الأحمال وهل كما يثار ساعة أم أكثر حسم الجدل قائلاً: “تخفيف الاحمال ساعتين فقط وماأثير عن مدد ثلاث ساعات أوساعة غير صحيح وسوف نعود للوضع السابق لكل منطقة خطة تخفيف الاحمال بداية من 11 صباحا حتى الخامسة مساء وسوف يتم الاعتماد على نفس الجداول السابقة”.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً